الزوجة تحطمت بعدما رأت زوجها يشاهد الإباحية فتقول:

“إن ما سأكتبه لكم.. ليس عن معاناتي من هذا المرض، ولكن من الحرقة التي أشعر بها في داخلي بعد أن رأيت زوجي ينظر إلى صور منها.

لقد انتهى كل شيء جميل في حياتي؛ وإن كنت لا أظهر ذلك أمامه.. لكني أصبحت إنسانة محطمة.. بل أصبحت أربط كل تصرفاته وأفسرها برؤية هذه الصور.. لا أعرف إن كان فهم ذلك؟ ولكن الذي أعرفه أني أصبحت إنسانة بائسة.. تعيسة.. لم أتوقع أن يأتي اليوم الذي يرى زوجي فيه امرأة غيري في وضع لا يحل له أن يراه إلا مني! وهذا ما يحرقني حرقاً.

أرجو من كل من يقرأ كلماتي هذه أن يدعو لي بانشراح الصدر وزوال الغم؛ لأني خائفة على نفسي من الانهيار.. إنني حزينة حزينة حزينة..”



 

مواضيع ذات صله :